Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ثم ان الله تعالى ذكره ابتلى حليله ابراهيم عم بذبح ابنه‬
(198 words)

‫‪ [٢٨٩c]واختلف السلف من علماء امّه نبيّنا صلعم في الذي أُمر ابراهيم1 بذبحه من ابنَيْه فقال بعضهم هو اسحاق بن ابراهيم وقال بعضهم هو اسماعيل بن ابراهيم، وقد رُوى عن رسول الله صلعم كلا القولَيْن2 لو كان فيهما صحيحٌ لمـ نَعْدُه الى غيره غير ان الدليل من القرآن على صحّة الرواية التى رُويت عنه صلعم انه قال هو اسحاق *اوضح وابين منه3 على صحّة الاخرى، والرواية التى روُيت عنه انه قال هو اسحاق4 حدّثنا بها ابو كُرَيب قال بنآ زيد بن الحُبَاب عن الحسن بن دينار عن علىّ بن زيد بن جُدْعان5 عن الحسن عن الاحنف بن قييس عن العبّاس بن عبد المطّلب عن النبىّ صلعم في حديثٍ ذكر فيه وَفَدَيْنَاهُ بِذَبْحِ عَظِيمٍ قال هو اسحاق ؞ وقد …

Cite this page
“‫ثم ان الله تعالى ذكره ابتلى حليله ابراهيم عم بذبح ابنه‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 23 October 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_010089>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲