Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ثم دخلت سنة اربع وخمسين ومائة ذكر الخبر عما كان فيها من الاحداث‬
(278 words)

‫‪ [٣٧٢c]‬ فمن ذلك خروج المنصور الى الشأم ومصيره الى بيت المقدِّس وتوجيهُه يزيد بن حاتمـ الى اقريقيةَ في خمسين الفًا فيما ذُكر لحرب الخوارج الذين كانوا بها الذين قتلوا عامله عمر بن حفص، وذكر انه انفق على ذلك الجيش ثلثةً وستّين الفَ الفِ درهم ۞

وفي هذه السنة عزم المنصورُ فيما ذُكر على بناءِ مدينة الرفِقة فذُكر عن محمّد بن جابر عن ابيه ان ابا جعفر لمّا اراد بناءَها امتنع اهلُ الرقَّة وارادوا محاربته وقالوا تعطّل1 علينا اسواقَنا وتذهب بمعائشنا وتضيّق منازلَنا فهمَّ بمحاربتهم وبعث الى راهب في الصَّوْمَعَة هنالك فقال له2 هل لك علمٌ بأن انسانًا يبني ههنا مدينةً فقال بلغنى ان رجلًا يقال له م…

Cite this page
“‫ثم دخلت سنة اربع وخمسين ومائة ذكر الخبر عما كان فيها من الاحداث‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 15 September 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_100068>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲