Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ثم دخلت سنة خمس وعشرين ومائتين ذكر الخبر عما كان فيها من الاحداث‬
(275 words)

‫‪ [١٣٠٢c]‬ فمن ذلك كان1 قدوم الورثانىّ على المعتصم في الحرّم بالامان ۞

وفيها قدم بغا الكبير بمنكجور سامرّا ‫۞

وفيها خرج المعتصم الى السِنّ واستخلف اشناس ‫۞

وفيها اجلس المعتصم اشناس2 على كرسىّ وتوَّجه ووشَّحه في شهر ربيع الاوّل ‫۞

وفيها أُحرق غنَّام المرتدُّ3 ‫۞

وفيها غضب المعتصم على جعفر بن دينار وذلك من اجل وثوبه على من كان معه من الشاكريَّة وحبَسَه عند اشناس خمسة عشر يوما وعزله عن اليمن وولّاها ايتاخ ثمـ رضى عن جعفر ‫۞

وفيها عُزل الافشين عن الحرس وَوليه اسحاق بن يحي بن معاذ ‫۞

وفيها وجَّه عبد الله بن طاهر بمازيار فخرج اسحاق بن ابراهيم الى4 الدَّسْكَرَة فادخله سامرّا في شوّال وامر بحمل…

Cite this page
“‫ثم دخلت سنة خمس وعشرين ومائتين ذكر الخبر عما كان فيها من الاحداث‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 24 October 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_110141>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲