Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ثم دخلت سنة سبع وخمسين ومائة ذكر الخبر عما كان فيها من الاحداث‬
(371 words)

‫‪ [٣٧٩c]‬ فما كان فيها من ذلك ابتناءُ المنصور قصره الذي على شاطئ دجلة الذي يدعى الخُلْدَ وقسم بناءَه على مولاه الربيع وأبان بن صَدَقَة ۞

وفيها قُتل يحيى ابو1 زكريّاءَ المحتسب وقد ذكرنا قبلُ سببَ قتله ايّاه ‫۞

وفيها حوَّلَ المنصور الاسواقَ من مدينة السلام الى باب الكرخ وغيره من الموضع وقد مضى ايضا ذكرُنا2 سبب ذلك قبل3 ‫۞

وفيها ولّى المنصورُ جعفر بن سليمان على البحرين فلم يتمّ ولايتُه ووجّه مكانَه اميرًا عليها سعيد بن دعلج فبعث سعيد ابنه تميمًا عليها ‫۞

وفيها عرض المنصور جنده في السلاح والخيل على عينه في مجلس اتَّخذه على شطّ4 دجلة دون قُطْرَبُّل وأمر اهلَ بيته وقرابته وصحابته يومئذ بلبس …

Cite this page
“‫ثم دخلت سنة سبع وخمسين ومائة ذكر الخبر عما كان فيها من الاحداث‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 19 October 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_100073>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲