Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ثم دخلت سنه اربع وسبعين ذكر ما كان فيها من الأَحْداث الجليلة‬
(270 words)

12 ‫‪ [٨٥٤c]‬ فمما3 كان فيها من ذلك عزل عبد الملك طارق بن عمرو عن المدينة واستعماله عليها الحجّاج بن يوسف فقدمها فيما ذكُر فأَقام بها شهرا ثمـ خرج معتمرا ۞

وفيها كان4 فيما ذكر نقصُ الحجّاج بن يوسف بنيان الكعبة الذي كان ابن الزبير بناه وكانَ اذ بناه ادخل في الكعبة الحِجْرَ وجعل لها بابَيْن فأعادها الحجّاج على بنائها الأوّل في هذه السنة، ثمـ انصرف الى المدينة في صفر فأقام بها ثلثة اشهر يتعبَّث بأهل المدينة ويتعنّتهم وبني بها مسجدا في بني سَلِمَة فهو ينسب اليه واستخفّ فيها بأصحاب رسول الله صلعم فختنم في اعناقهم ؞ فذكر محمّد بن عمر ان ابن ذَيْب5 حذّثه عمن راى جابر بن عبد الله مختوما في يده وعن ابن…

Cite this page
“‫ثم دخلت سنه اربع وسبعين ذكر ما كان فيها من الأَحْداث الجليلة‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 18 September 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_080022>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲