Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ذكر الخبر عن امره وأمرهم فيها‬
(1,037 words)

‫‪ [٨٥٥c]‬ ولمّا صار بشر بالبصرة كتب عبد الملك اليه فيما ذكر هشام عن ابي مخنف عن يونس بن ابي اسحاق عن ابيه أمّا بعد فٱبْعث المهلّب في اهل مصره *الى الأزارقة ولينتخب من اهل مصره وجوههم وفرسانهم وأُولى الفضل والتجربة منهم1 فإنه اعرف بهم وخَلِّهِ ورأْيَه في الحرب فإنى أَوْثَقُ شىء بتجربته ونصيحته للمسلمين وابعثْ من اهل الكوفة بعثا كثيفا وابعثْ عليهم رجلا معروفا شريفا حسيبا صليبا يُعْرف بالبأس والنجدة والتجربة للحرب ثمـ أَنْهضْ اليهم اهلَ المصرين فليتبعوهم اىَّ وجه ما توجَّهوا حتى يبيدهم2 الله ويستأصلهم والسلام عليك3، فدعا بشر المهلَّب فأَقرأَه الكتاب وأَمره ان ينتخب من شاء فبعث بجُد…

Cite this page
“‫ذكر الخبر عن امره وأمرهم فيها‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 14 October 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_080023>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲