Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ذكر الخبر عن امر ابراهيم والعقيلىّ الذي ذكرنا امره‬
(329 words)

‫‪ [٩٩٥c]وذكر ان ابا اسحاق بن هارون الرشيد حجّ بالناس في سنة ٢٠٠ فسار حتّى دخل مكّة ومعه قوّاد كثير فيهم حمدويه بن علىّ بن عيسى بن ماهان وقد استعمله الحسن بن سهل على اليمن ودخلوا مكّة وبها الجلودىّ في جنده وقوّاده ووجّه ابراهيم بن موسى بن جعفر بن محمّد العلوىّ من اليمن رجلاً من ولد عقيل بن ابي طالب وأمره ان يحجّ بالناس فلمّا صار العقيلىّ الى بستان ابن عامر بلغه ان ابا اسحاق بن هارون الرشيد قد ولى الموسم وان معه من القوّد والجنود ما لا قَبِل لأحد به فأقام ببستان ابن عامر فمرّت به قافلة من الحاجّ والتجّار وفيها كسوة الكعبة وطبيها *فأخذ اموال التجّار وكسوة الكعبة وطيبها1 وقد الحاجّ والتجّار مكّة عراة مسلم…

Cite this page
“‫ذكر الخبر عن امر ابراهيم والعقيلىّ الذي ذكرنا امره‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 18 August 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_110073>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲