Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ذكر الخبر عن ذلك وكيف جرى الامر فيه‬
(1,056 words)

‫‪ [٨٦٠c]ذكر ان الأمين لمّا افضت الخلافة اليه بعث1 الى مكّة والمدينة داود بن عيسى بن موسى بن محمّد بن علىّ بن عبد الله ابن عبّاس وعزل عامل الرشيد على مكّة وكان عامله عليها محمّد ابن عبد الرحمان بن محمّد المخزومىّ وكان اليه الصلاة بها وأحداثها والقضاء بين اهلها فعُزل2 محمّد عن ذلك كلّه بداود ابن عيسى سوى القضاء فانّه اقرّه على القضاء فأقام داود واليًا على مكّة والمدينة لمحمّد وأقام للناس ايضًا الحجّ سنة ثلث واربع وخمس وتسعين ومائة فلمّا دخلت سنة ١٩٦ بلغه خلع عبد الله المأمون اخاه وما كان فعل طاهر بقوّاد3 محمّد وقد كان محمّد كتب الى داود ابن عيسى يأمره بخلع عبد الله المأمون والبيعة لابنه موسى وبعث محمّد …

Cite this page
“‫ذكر الخبر عن ذلك وكيف جرى الامر فيه‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 15 September 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_110052>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲