Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ذكر الخبر عن ذلك وكيف كان الامر فيه‬
(2,340 words)

‫‪ [١٩٤٩c]قال علىُّ بن محمّد عن شيوخه لمـ يزل ابو مسلم يختلف الى خراسان حتى وقعت العصبيَّة بها فلمّا اضطرب الحبل1 كتب سليمان بن كَثير الى ابي سَلَمَة الخَلاّل يسئله ان يكتب الى ابراهيم يسئله ان يوجّه رجلا من اهل بيته فكتب ابو سلمة الى ابراهيم فبعث ابا مسلم فلمّا في سنة ١٢٩ كتب ابراهيم الى ابي مسلم يأمره بالقدوم عليه ليسئله2 عن اخبار الناس فخرج في النصف من جمادى الآخرة مع سبعين نفسا من النقباءِ فلمّا صار بالدَّنْدانَقان3 من ارض خراسان عرض4 له كامِل او ابو كامِل قال اين تريدون قالوا الحجّ ثمـ خلا به ابو5 مسلم فدعاه فاجابهم وكفَّ عنهم ومضى ابو مسلم الى بِيوَرْد6 فاقام بها ايّاما ثمـ سار الى نَسَا *وك…

Cite this page
“‫ذكر الخبر عن ذلك وكيف كان الامر فيه‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 19 September 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_090124>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲