Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ذكر الخبر عن سبب ذلك وكيف كان والى ما آل الامر فيه‬
(1,475 words)

‫‪ [٨٩٥c]ذكر عن علىّ بن زيد انّه قال كان ينزل هرثمة نهربين وعليه حائط وخندق وقد اعدّ المجانيق والعرّادات وأنزل عبيد الله ابن الوضّاح الشمّاسيّة وكان يخرج احيانًا فيقف بباب خراسان مشفقًا من اهل العسكر كارهًا للحرب فيدعو الناس الى ما هو عليه فيشتمه ويستخفّ به فيقف ساعة ثمـ ينصرف وكان حاتمـ ابن الصقر من فوّاد محمّد وكان قد وافق اصحابه العراة والعيّارين ان يواقفوا عبيد الله بن الوضّاح ليلاً فمضوا الى عبيد الله مفاجأة وهو لا يعلم فأوقعوا به وقعة ازالوه عن موضعه وولّى منهزمًا فأصابوا له خيلاً وسلاحًا ومتاعًا كثيرًا *وعلب على1 الشمّاسيّة حاتمـ ابن الصقر وبلغ الخبر هرثمة فأقبل في اصحابه لنصرت…

Cite this page
“‫ذكر الخبر عن سبب ذلك وكيف كان والى ما آل الامر فيه‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 16 October 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_110059>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲